الأخبارريادة الاعمال

تخرج دفعة جديدة من بنك تنمية مهارات الشباب بدعم البنك الأهلي المصري

شهدت مدينتي الأقصر وإسنا الاحتفال بدفعة جديدة من خريجي بنك تنمية المهارات في مختلف المجالات، بدعم من البنك الأهلي المصري لتدريب وتأهيل ١٠٠٠ طالب لسوق العمل المصري باعتماد دولي من بنك تنمية المهارات.
وقد تنوعت مجالات الخريجين لتشمل التركيبات الكهربائية، السباكة، الخياطة، والتبريد والتكييف، الطهي، تصفيف الشعر وفن العناية بالأظافر، مما يعكس شمولية البرنامج وقدرته على تلبية احتياجات السوق المصري المتعددة.

يقدم بنك تنمية المهارات خدمة تعليمية بجودة مرتفعة، تهدف إلى تنمية وتطوير المهارات والكفاءات البشرية، وتعزيز القدرات الفنية والمهنية للأفراد من خلال تصميم برامج تدريبية متخصصة تشمل الجوانب النظرية والعملية والتقنية والتطبيقية والسلوكية. وقد أثمرت الشراكة بين بنك تنمية المهارات والبنك الأهلي المصري عن تخريج ما يزيد عن ٣ الاف متدرب في مجالات وتخصصات مختلفة.

حضر الاحتفال كل من محمد حسين بغدادي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة الأقصر، نرمين شهاب الدين رئيس التنمية المجتمعية للبنك الأهلي المصري، د.محمود خطاب رئيس مجلس الأمناء لبنك تنمية المهارات، رانيا الغنيمي الرئيس التنفيذي لبنك تنمية المهارات.
بهذه المناسبة، أعرب د. محمود خطاب رئيس مجلس الأمناء لبنك تنمية المهارات عن تقديره وامتنانه للخريجين وأسرهم لأنهم آمنوا بأهمية التعليم والتدريب وأهمية أن يكونوا مختلفين ومتميزين.

ووجه د. خطاب الشكر لاستمرار التعاون مع البنك الأهلي المصري، والذي يعد امتداداً لشراكة ناجحة بدأت منذ عام 2017 واستمرت حتى الآن. وقال إنه فخور بما حققه بنك تنمية المهارات بالشراكة مع البنك الأهلي المصري، ومواصلة دعمه الكامل والمستمر للشباب المصري وتطوير مهاراتهم المهنية، متمنيا استمرار التعاون حتى يمكن تقديم البرامج التدريبية لمئات الآلاف من الشباب، وبما يتماشى مع احتياجات ومتطلبات السوق المصري.
وأضاف إن بنك تنمية المهارات يؤمن بأن الاستثمار في البشر هو المفتاح الحقيقي لإحداث التغيير في مجتمعاتنا، وتخريج عمالة تمتلك المهارات والمعرفة والكفاءة لتحقيق النجاح والتقدم.

ومن جانبها، أعربت نرمين شهاب الدين رئيس قطاع التنمية المجتمعية للبنك الأهلي المصري عن سعادتها باستمرار الشراكة مع بنك تنمية المهارات، ونجاحهما معا في تعزيز مهارات التعليم المهني ودعمها، موضحة أن البنك الأهلي لديه قناعة أن الشباب هم مستقبل مصر. وأكدت إلتزام البنك الأهلى بتقديم كل الدعم من أجل توفير فرص تعليمية متكاملة تسهم في تحسين مستويات العمالة المهنية وزيادة قدرتها على المنافسة في سوق العمل.

وأكد السيد محمد حسين بغدادي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة الأقصر تقديره للجهود المبذولة لتمكين ودعم الشباب، والتي تتفق مع استراتيجية الدولة 2030، وخطة وزارة التضامن ومبادراتها، ووجه الشكر لكل من مجلس الأمناء لبنك تنمية المهارات، وممثلي البنك الأهلى المصري لجهودهم المبذولة لتدريب الشباب وتمكينهم في سوق العمل، والتي تعكس الالتزام الحقيقي بتنمية المجتمع وتعزيز قدرات أبنائه.
يذكر أن بنك تنمية المهارات هو أول جهة اعتماد مصرية تعمل على تأهيل واعتماد مراكز التدريب والمنشآت التعليمية التي تعمل في المجال الفني والمهني، والممثل الحصري لمؤسسة City & Guilds البريطانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى