الأخبار

نيجيريا توقع مع EGate وفيزا العالمية عقدا لرقمنة الخدمات الحكومية وإصدار هوية رقمية للمواطنين

وقعت الحكومة النيجيرية (ناسدرا) مذكرة تفاهم مع eGate المزود الرائد للتحول الرقمي وخدمات معالجة المدفوعات الإلكترونية، وشركة فيزا العالمية، لتعزيز البنية التحتية الرقمية للبلاد وإصدار هوية رقمية للمواطنين وبطاقات مدفوعات موحدة ، وتتماشا مذكرة التفاهم مع استراتيجية حكومة نيجيريا للاستفادة من التكنولوجيا الرقمية لتنويع اقتصادها والمساهمة في نمو الناتج المحلي الإجمالي.
ومن المقر أن يبدأ استخدامها في مجال الرعاية الصحية والزراعة ومدفوعات أنظمة المرور الذكي كمرحلة أولي، وتعد مذكرة التفاهم جزءا من شراكة استراتيجية تهدف إلى تعزيز الاقتصاد الرقمي في نيجيريا من خلال الاستفادة من شبكة فيزا العالمية، والخبرة التكنولوجية لشركة eGate ، والقدرات البحثية المبتكرة “لناسدرا”.
وسيركز التعاون على تعزيز البنية التحتية والشمول المالي، وتطوير حلول رقمية مبتكرة للشركات والمستهلكين على حد سواء. وقال الدكتور خليلو أحمد، المدير العام لناسدرا إن الاتفاقية تعزز الخطة الاستراتيجية للمنظمة للتحول الرقمي وتوفير الشمول المالي كجزء من رحلة التحول الرقمي في نيجيريا.
وأضاف أن توقيع مذكرة التفاهم مع فيزا وeGate يضمن تنفيذ أحدث الخدمات المالية الرقمية لدعم أجندة الحكومة ونحن على ثقة من أن تطبيق الحلول الرقمية من خلال مذكرة التفاهم التي ستلبي طموحات ومتطلبات المستخدمين في جميع أنحاء البلاد.
ومن جانبه ،قال عصام الصغير، رئيس مجلس إدارة eGate إن الاتفاقية ستمكن الحكومة النيجيرية من تقديم خدمات حكومية و مالية جديدة باستخدام الهوية الرقمية للمواطنين وبطاقة مدفوعات فيزا لدعم التحول الرقمي في قطاع الرعاية الصحية والزراعة ومدفوعات خدمات المرور الذكية كمرحلة أولى على أن يتم تطبيقها بباقي الخدمات الحكومية تباعا.
وأضاف أن التوجه إلى رقمنة الخدمات يساعد الحكومات على تلبية توقعات المواطنين وإبداء المرونة والكفاءة. ولا شك أنها مهمة معقدة، ولكنها تكفل التحرك بوتيرة أسرع وبموارد محدودة وعلى الرغم من تجلي مزايا الرقمنة يجب التغلب على العديد من التحديات للتطبيق على أرض الواقع لتوفير تجربة سلسة للعملاء، حيث يتعين على الحكومات إجراء تحول شامل في طريقة تقديم ومعالجة الخدمات وليس مجرد آتمتة بعض العمليات التشغيلية فقط، وإن كان ذلك يمثل تحدياً و قد يستغرق الأمر سنوات عديدة لإتمام رقمنة الخدمات العامة بشكل كامل، ولذا يجب تقسيم عملية التنفيذ إلى مراحل متعددة أولها إنشاء الهوية الرقمية الموحدة للمواطنين والبدء في التطبيق بالخدمات الحيوية للمواطنين مثل القطاع الصحي.
فالهوية الرقمية للمواطنين تعمل على توفير الوقت والمجهود وتضمن وصول الدعم لمستحقيه والحد من الفساد مما يعني توفير خدمات بصورة عادلة وافضل وأدق للمواطنين.

و قال أندرو أوبوي ، نائب الرئيس ، ورئيس المجموعة في فيزا غرب إفريقيا إن هذا التعاون هو دليل على التزامنا بدعم نمو الاقتصاد الرقمي في نيجيريا. ونحن نعتقد أنه من خلال جهودنا المشتركة، يمكننا دفع تقدم كبير في التحول الرقمي والشمول المالي ، وعلى مدى السنوات القليلة الماضية كان قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والرعاية الصحية والزراعة من الصناعات الاقتصادية الرائدة التي تساهم في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.
وتابع أن هدفنا هو مساعدة الأفراد والاقتصادات على الازدهار ونحن ملتزمون بمساعدة الحكومات على تبني التقنيات والآتمتة التي تحقق الرقمنة الكاملة والكفاءة في العمليات المالية والمساءلة وتحسين تقديم خدمات المواطنين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى